*** عتيبة وجهيمان 1400 الحرم المكي خوال الرسول وآله الكرام الابرار ***

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

*** عتيبة وجهيمان 1400 الحرم المكي خوال الرسول وآله الكرام الابرار ***

مُساهمة من طرف خليل آل إبراهيم في الأربعاء 09 يناير 2013, 11:58 pm

*** عتيبة وجهيمان 1400 الحرم المكي خوال الرسول وآله الكرام الابرار ***
عتيبة خوال الرسول الكريم هم من أرضع الرسول الكريم وعمره شهر حتى وفاته وناصروا أصحابه وأتباعه إلى اليوم وناصروا العلماء والدعاة والصالحين في كل زمان ومكان وجهيمان وبن لادن وجماس وفتح والجهاد والتكفير والهجرة والظواهري والبنا وقطب وطالبان ومن معهم هم بدر وأحد والخندق وبيعة الرضوان وهم معظمهم علماء ودعاة وصالحون لكن عليهم أن يهذبوا كل هذا بالاسلام النبوي الكريم الذي لو وصلهم لهذبوا كل ما لديهم به وهو سيرة ال سعود وال الشيخ والعلماء ورجال الامن وامريكا وروسيا واسرائيل وايران وحكام العالم وحلفاءهم أجمعين والبعد عن العنف والقسؤة والغلظة
لخلاف الذي دار بينهم هو الخلاف الذي دار بين علي ومعاوية وأصحابهم وأتباعهم أجمعين المظلوم حكم له وغفر له والظالم حكم عليه وغفر له الاحياء منهم والاموات وهذا عين ما دار بين العلامة الشيخ الامام الفقيه الدكتور اللواء جهيمان بن سيف العتيبي خالد بن الوليد في عصره وما دار بين الدكتور المهندس العلامة الامام أسامة بن محمد بن لادن القحطاني القرشي الخالدي نسل خالد بن الوليد وما يدور اليوم بين يدي الدكتور الطبيب الاستشاري البرفسور ايمن الظواهري القرشي الهاشمي وبين نسل علي وفاطمة آل سعود الكرام البررة
إن الذي يذم عتيبة بسبب الامام العلامة جهيمان العتيبي إنما يذم عالم مجاهد علامة فقيه ويظن أن ال سعود يرضون بذمه ولعنه له ولعتيبة بل إنهم يحتقرونه لأنهم هم وعتيبة خوال وأرحام وأقارب وكل واحد متزوج من الاخر وأن عتيبة وتميم وشمر وعنزة ووائل والدواسر وبنو حنيفة والعجمان والاشراف ونجد والقصيم والشمال هم أول من أسس للمملكة العربية السعودية في دولها الثلاث ولا يعرف أنه عندما يذم ويلعن عتيبة أنه يسب النهد الذي أرضع الرسول يوم أن تخلى عنه كل الكون الا ربه وملائكته ومن يسب عتيبة لا يعرف أنهم من آل محمد
ولا يعرف أنه على الراجح أن الخمس من كل خراج ودخل في تجارة وكل دولة اسلامية أنه لعتيبة وبنو هاشم ونسل علي وفاطمة أجمعين وقريش وآل الشيبي منهم أجمعين ولا يعرف أن الملك والخلافة لهم والامامة في الصلاة هم سادتها وهم من يرثها إن لم يكن أحد من غيرهم هو أولى بها ولو أسود وجني وانسي ونسي أن الله والرسول والملائكة يفرحون لفرح عتيبة ويغضبون لغضبهم وأن من أكرمهم أكرمه الله ومن أغناهم أغناه الله وأن من أذلهم أذله الله ومن جوعهم دمره الله ومن سبهم لعنه الله وأخزاه في الدنيا والاخرة هم القوم لا يشقى بهم جليس
وتأمل يا رعاك الله في قول الله لموسى وأمه وأخته :
وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلا تَخَافِي وَلا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ
فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوًّا وَحَزَنًا إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ
وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ لا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَدًا
وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَى فَارِغًا إِن كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ لَوْلا أَن رَّبَطْنَا عَلَى قَلْبِهَا لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ
وَقَالَتْ لِأُخْتِهِ قُصِّيهِ فَبَصُرَتْ بِهِ عَن جُنُبٍ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ
وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِن قَبْلُ فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ
فَرَدَدْنَاهُ إِلَى أُمِّهِ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلا تَحْزَنَ وَلِتَعْلَمَ أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لا يَعْلَمُونَ
وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَى آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ
وأجمع بين هذه القصة وبين أمر الله لنهدي آمنة أن تقف اللبن بهما ليجعل رضاع أحب الرسل والانبياء في عتيبة من من عمر الرسول شهر حتى وفاته واليوم وآله وأصحابه وأتباعه إلى يوم المزيد يوم الجمعة إلا أن عتيبة هي ونهدها أحن من الام الحنون على طفلها الرضيع وأن جبرئيل قد توكل بأنبياء الله ورسله قبل خلقه وبعد خلقهم في بطون أمهاتهم وفي المهد والرضاع والشباب والنصر لهم وقمع أعداءهم وإلى وفاتهم أو خلودهم وحتى تسليمهم لرضوان خازن الجنان وآلهم وأصحابهم وأتباعهم أجمعين لتغرف أن أختيار عتيبة هو وحي الله الكريم
وأن أختيار عتيبة هو وحي الله بأمر من الله وجبرئيل والملائكة وأنه لو لم يكن لدى عتيبة لم قدر أن يتحمل هموم وأحمال وأثقال النبؤة والرسالة الخالدة وتأمل في هذا وقول الله جل جلاله إن ناشئة الليل هي أشد وطأ وأقوم قيلا وتأمل كيف جبرئيل وميكائيل أتوه وشقا صدره وسقوه من ماء الكوثر وهو في سن الصبا والبلوغ في ديار عتيبة وتأمل أن الرسول الكريم هو من أطلق عتيبة على هوازن وقيس عيلان وهذيل وحرب وقريش وبني هاشم وثقيف ولحيان وسليم ومطير وبلي ووائل أجمعين وأختص بهم هوازن وأختص من هوازن أبناء منصور بن هوازن :
وأبناء منصور بن هوازن هم قيس عيلان وعتيبة كلهم اليوم وأختص منهم عتيبة البرقا والروقا كلهم بهذا الفضل أجمعين وكلهم من عتيبة حتى حرب وهذيل لكن يطلق عليهم عتيبة لأنهم حلفاء حدداء في الحرب والسلم والبلاد والموطن والمغرم والمغنم وأصهار وخوال وبنو عم وأقارب أجمعين اللهم صلي وسلم وبارك وزد رضى ورضوان عليهم وعلى أبيهم وأبنهم وخالهم وعمهم محمد خاتم الرسل والانبياء وآلهم وأصحابهم وأتباعهم أجمعين وجميع خلقك أجمعين آمين يارب آمين * كتبه بإلهام وفضل من الله .
*** خليل بن ابراهيم بن صديق بن جمعة آل إبراهيم السندي القرشي الهاشمي ***
****** مكة المكرمة *****















خليل آل إبراهيم
قسامى جديد
قسامى جديد

عدد الرسائل : 2
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى